حب وقمامة تنوير

حب وقمامة

دار النشر: تنوير
€15,00 1500
  حب وقمامة للكاتب المسرحي والروائي التشيكي إيفان كليما، حققت روايته هذه شهرة واسعة ونالت إعجاب الكثير من الجماهير لكتابتها بأسلوب أدبي ممتع وبنيان لغوي سلس، وحققت انتشاراً واسعاً في الوسط الأدبي. "نحن نخرق القوانين العتيقة التي يتردد صداها في أنفسنا ثم نصدق أننا نستطيع أن نفعل هذا من غير عقاب!! من المؤكد أن الإنسان في طريقه صوب الحرية الكبرى، في طريقه صوب فردوسه الذي يحلم فيه، يجب أن يكون مسموحاً له بكل شيء! ونحن جميعاً، كل بمفرده وكلنا معاً، نطارد فكرة الفردوس الأرضي، لكننا إذ نفعل هذا نكوم على أنفسنا ذنوباً رغم رفضنا الاعتراف بهذا، لكن ما عسانا نحوز من نعيم مع تلك الأرواح التي أثقلتها الذنوب؟ ليس لدى الإنسان مخرج سوى أن يقتل الروح فيه وينضم إلى حشد من يجوبون العالم باحثين عن شيء يملأ تلك الهوة فيهم بعد موت أرواحهم." هذه الرواية هي تجسيد للصراع الكامن داخلنا حول أمور كثيرة في الحياة، قد نحتاج أحياناً أن ننظر لحياتنا من الخارج لنعيد تقييمها كما ينبغي، حياة البطل كانت ما بين الحب والقمامة، ولو نظرنا إلى حياتنا بقليل من التركيز لربما وجدناها مشابهة إلى حد كبير. بين سطور الرواية أو بمعنى أصح داخل رأس البطل تقابلك أفكار كثيفة وعميقة عن الحياة والموت والكثير من خبايا النفوس وخواء الروح عن القمامة التي لا تتخلص منها في حياتك وتغطي كل شيء في بلادك وفي حياتك ربما تغطيك أنت ذاتك، قمامة لا تفنى ولا تنتهي. يمكن القول أن هذه الرواية (حب وقمامة) تعالج اغتراب الفرد، سواء داخل بلاده، أو خارجها.       كلمات البحث : إيفان - ايفان - كليما - حب - قمامة - قمامه - وقمامة - وقمامه - تنوير 

 

حب وقمامة للكاتب المسرحي والروائي التشيكي إيفان كليما، حققت روايته هذه شهرة واسعة ونالت إعجاب الكثير من الجماهير لكتابتها بأسلوب أدبي ممتع وبنيان لغوي سلس، وحققت انتشاراً واسعاً في الوسط الأدبي.

"نحن نخرق القوانين العتيقة التي يتردد صداها في أنفسنا ثم نصدق أننا نستطيع أن نفعل هذا من غير عقاب!! من المؤكد أن الإنسان في طريقه صوب الحرية الكبرى، في طريقه صوب فردوسه الذي يحلم فيه، يجب أن يكون مسموحاً له بكل شيء! ونحن جميعاً، كل بمفرده وكلنا معاً، نطارد فكرة الفردوس الأرضي، لكننا إذ نفعل هذا نكوم على أنفسنا ذنوباً رغم رفضنا الاعتراف بهذا، لكن ما عسانا نحوز من نعيم مع تلك الأرواح التي أثقلتها الذنوب؟ ليس لدى الإنسان مخرج سوى أن يقتل الروح فيه وينضم إلى حشد من يجوبون العالم باحثين عن شيء يملأ تلك الهوة فيهم بعد موت أرواحهم."

هذه الرواية هي تجسيد للصراع الكامن داخلنا حول أمور كثيرة في الحياة، قد نحتاج أحياناً أن ننظر لحياتنا من الخارج لنعيد تقييمها كما ينبغي، حياة البطل كانت ما بين الحب والقمامة، ولو نظرنا إلى حياتنا بقليل من التركيز لربما وجدناها مشابهة إلى حد كبير.

بين سطور الرواية أو بمعنى أصح داخل رأس البطل تقابلك أفكار كثيفة وعميقة عن الحياة والموت والكثير من خبايا النفوس وخواء الروح عن القمامة التي لا تتخلص منها في حياتك وتغطي كل شيء في بلادك وفي حياتك ربما تغطيك أنت ذاتك، قمامة لا تفنى ولا تنتهي.

يمكن القول أن هذه الرواية (حب وقمامة) تعالج اغتراب الفرد، سواء داخل بلاده، أو خارجها.

 

 

 

كلمات البحث : إيفان - ايفان - كليما - حب - قمامة - قمامه - وقمامة - وقمامه - تنوير 

 

حب وقمامة للكاتب المسرحي والروائي التشيكي إيفان كليما، حققت روايته هذه شهرة واسعة ونالت إعجاب الكثير من الجماهير لكتابتها بأسلوب أدبي ممتع وبنيان لغوي سلس، وحققت انتشاراً واسعاً في الوسط الأدبي.

"نحن نخرق القوانين العتيقة التي يتردد صداها في أنفسنا ثم نصدق أننا نستطيع أن نفعل هذا من غير عقاب!! من المؤكد أن الإنسان في طريقه صوب الحرية الكبرى، في طريقه صوب فردوسه الذي يحلم فيه، يجب أن يكون مسموحاً له بكل شيء! ونحن جميعاً، كل بمفرده وكلنا معاً، نطارد فكرة الفردوس الأرضي، لكننا إذ نفعل هذا نكوم على أنفسنا ذنوباً رغم رفضنا الاعتراف بهذا، لكن ما عسانا نحوز من نعيم مع تلك الأرواح التي أثقلتها الذنوب؟ ليس لدى الإنسان مخرج سوى أن يقتل الروح فيه وينضم إلى حشد من يجوبون العالم باحثين عن شيء يملأ تلك الهوة فيهم بعد موت أرواحهم."

هذه الرواية هي تجسيد للصراع الكامن داخلنا حول أمور كثيرة في الحياة، قد نحتاج أحياناً أن ننظر لحياتنا من الخارج لنعيد تقييمها كما ينبغي، حياة البطل كانت ما بين الحب والقمامة، ولو نظرنا إلى حياتنا بقليل من التركيز لربما وجدناها مشابهة إلى حد كبير.

بين سطور الرواية أو بمعنى أصح داخل رأس البطل تقابلك أفكار كثيفة وعميقة عن الحياة والموت والكثير من خبايا النفوس وخواء الروح عن القمامة التي لا تتخلص منها في حياتك وتغطي كل شيء في بلادك وفي حياتك ربما تغطيك أنت ذاتك، قمامة لا تفنى ولا تنتهي.

يمكن القول أن هذه الرواية (حب وقمامة) تعالج اغتراب الفرد، سواء داخل بلاده، أو خارجها.

 

 

 

كلمات البحث : إيفان - ايفان - كليما - حب - قمامة - قمامه - وقمامة - وقمامه - تنوير 

عنوان الكتاب
حب وقمامة
اسم المؤلف
ايفان كليما
دار النشر
تنوير
الوزن
0.309
عدد الصفحات
286
نوع الغلاف
كرتون