حديث الجنود دار المعرفة للنشر و التوزيع

حديث الجنود

دار النشر: دار المعرفة للنشر و التوزيع
€15,00 1500
ملأت هذه الرواية مشاعر الأمل والإصرار والحزن والشوق والألم، وحملت كلمات ستبقى تدور في ذهنك، حملت آلام طلابٍ استطاعوا بإصرارهم وعزيمتهم الحصول على مبتغاهم ..طلاب الجامعة الين أعلوا كلمة الحق في وجه الظلم .. ما هي غايتهم ؟! وكيف كانت نهايتهم ؟! كاتبٌ رائع ، يستطيع جعلك تحبس أنفاسك أثناء قراءة هذه الرواية، بأسلوبه اللغوي الرائع... مفتاح الثورة كلمة، وتصنع الثورة كلمة: (العدو من أماكم والبحر من ورائكم)، وأول الرسالة كلمة:(اقرأ)، وأول الرحمة كلمة: (كوني برداً وسلاما)، وأعظم العذاب كلمة: (اخسؤوا فيها ولا تكلمون)، وأشد الحسرة كلمة: (سلام عليكِ ... سلام لا لقاء بعده)، وتهوي بالعالين الراتعين في نعيمهم كلمة: (اهبطوا منها جميعاً)، وتطيح بالأصنام كلمة: (وقل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا)، وتوطد أركان الدولة كلمة: (إني لأرى رؤوساً قد أينعت)، وتفك أسر العاني كلمة: (اذهبوا فأنتم الطلقاء)، وتنفذ كالسهم إلى الروح كلمة: (أشد عليهم من وقع النبل)، وتصنع الوجود من العدم كلمة: (كن فيكون).إنها الكلمة وإنها الثورة، وإنها نحن نشكل حروفها على وهج الحق فيولي الباطل، وعلى فيء العدل فينحسر الظلم!!  كلمات البحث : حديث - جنود - أيمن - العتوم - عتوم - المعرفة - التوزيع 

ملأت هذه الرواية مشاعر الأمل والإصرار والحزن والشوق والألم، وحملت كلمات ستبقى تدور في ذهنك، حملت آلام طلابٍ استطاعوا بإصرارهم وعزيمتهم الحصول على مبتغاهم ..طلاب الجامعة الين أعلوا كلمة الحق في وجه الظلم .. ما هي غايتهم ؟! وكيف كانت نهايتهم ؟! كاتبٌ رائع ، يستطيع جعلك تحبس أنفاسك أثناء قراءة هذه الرواية، بأسلوبه اللغوي الرائع...

مفتاح الثورة كلمة، وتصنع الثورة كلمة: (العدو من أماكم والبحر من ورائكم)، وأول الرسالة كلمة:(اقرأ)، وأول الرحمة كلمة: (كوني برداً وسلاما)، وأعظم العذاب كلمة: (اخسؤوا فيها ولا تكلمون)، وأشد الحسرة كلمة: (سلام عليكِ ... سلام لا لقاء بعده)، وتهوي بالعالين الراتعين في نعيمهم كلمة: (اهبطوا منها جميعاً)، وتطيح بالأصنام كلمة: (وقل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا)، وتوطد أركان الدولة كلمة: (إني لأرى رؤوساً قد أينعت)، وتفك أسر العاني كلمة: (اذهبوا فأنتم الطلقاء)، وتنفذ كالسهم إلى الروح كلمة: (أشد عليهم من وقع النبل)، وتصنع الوجود من العدم كلمة: (كن فيكون).
إنها الكلمة وإنها الثورة، وإنها نحن نشكل حروفها على وهج الحق فيولي الباطل، وعلى فيء العدل فينحسر الظلم!! 

كلمات البحث : حديث - جنود - أيمن - العتوم - عتوم - المعرفة - التوزيع 

ملأت هذه الرواية مشاعر الأمل والإصرار والحزن والشوق والألم، وحملت كلمات ستبقى تدور في ذهنك، حملت آلام طلابٍ استطاعوا بإصرارهم وعزيمتهم الحصول على مبتغاهم ..طلاب الجامعة الين أعلوا كلمة الحق في وجه الظلم .. ما هي غايتهم ؟! وكيف كانت نهايتهم ؟! كاتبٌ رائع ، يستطيع جعلك تحبس أنفاسك أثناء قراءة هذه الرواية، بأسلوبه اللغوي الرائع...

مفتاح الثورة كلمة، وتصنع الثورة كلمة: (العدو من أماكم والبحر من ورائكم)، وأول الرسالة كلمة:(اقرأ)، وأول الرحمة كلمة: (كوني برداً وسلاما)، وأعظم العذاب كلمة: (اخسؤوا فيها ولا تكلمون)، وأشد الحسرة كلمة: (سلام عليكِ ... سلام لا لقاء بعده)، وتهوي بالعالين الراتعين في نعيمهم كلمة: (اهبطوا منها جميعاً)، وتطيح بالأصنام كلمة: (وقل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا)، وتوطد أركان الدولة كلمة: (إني لأرى رؤوساً قد أينعت)، وتفك أسر العاني كلمة: (اذهبوا فأنتم الطلقاء)، وتنفذ كالسهم إلى الروح كلمة: (أشد عليهم من وقع النبل)، وتصنع الوجود من العدم كلمة: (كن فيكون).
إنها الكلمة وإنها الثورة، وإنها نحن نشكل حروفها على وهج الحق فيولي الباطل، وعلى فيء العدل فينحسر الظلم!! 

كلمات البحث : حديث - جنود - أيمن - العتوم - عتوم - المعرفة - التوزيع 

عنوان الكتاب
حديث الجنود
اسم المؤلف
أيمن العتوم
دار النشر
دار المعرفة للنشر و التوزيع
الوزن
0.49
عدد الصفحات
472
نوع الغلاف
كرتون