همس الجفون نوفل

همس الجفون

دار النشر: نوفل
€12,00 1200
  ميخائيل نعيمة هو مفكر وشاعر وناقد وقاص ومسرحي لبناني الجنسية، حاز على مكانة عظيمة بين الكتاب والشعراء العرب، نالت مؤلفاته شهرة واسعة ونجاحاً كبيراً في الأوساط الأدبية، كتب باللغة العربية والإنكليزية والروسية، وقدمها لنا بأسلوب أدبي ممتع وبنيان لغوي سلس. ديوانه اليتيم "همس الجفون" هو الأساس الذي بنى عليه نظرته الجديدة إلى الشعر، وأشعاره مكتوبة ومنشورة في مجلة "الفنون" لنسيب عريضة منذ سنة 1912 ثم في مجلة "السائح" لعبد المسيح حداد حتى عام 1931، والطبعة الأولى من "همس الجفون" صدرت عام 1943 عن دار صادر وريحاني في بيروت، وفيها شعر مكتوب بين 1917-1926، وعدة قصائد كتبت بالإنكليزية في الأصل، ثم قام محمد الصايغ بترجمتها نثراً، وضُمّت إلى الديوان، أما قصيدة "النهر المتجمد" فقد كتبها أولاً بالروسية، ثم عاد ونظمها شعراً عربياً موزوناً، بعد ذلك صدرت عدة طبعات من الديوان. يقول ميخائيل نعيمة: إذا سمـــــــاؤك يومــــــــاً تحجَّبتْ بالغيــــــومْ أغمضْ جفونك تبصرْ خلف الغيوم نجومْ واجعل اللهم قلبــــي واحة تسقي القريبْ والغريبْ       كلمات البحث : ميخائيل - نعيمة - همس - جفون - نوفل 

 

ميخائيل نعيمة هو مفكر وشاعر وناقد وقاص ومسرحي لبناني الجنسية، حاز على مكانة عظيمة بين الكتاب والشعراء العرب، نالت مؤلفاته شهرة واسعة ونجاحاً كبيراً في الأوساط الأدبية، كتب باللغة العربية والإنكليزية والروسية، وقدمها لنا بأسلوب أدبي ممتع وبنيان لغوي سلس.

ديوانه اليتيم "همس الجفون" هو الأساس الذي بنى عليه نظرته الجديدة إلى الشعر، وأشعاره مكتوبة ومنشورة في مجلة "الفنون" لنسيب عريضة منذ سنة 1912 ثم في مجلة "السائح" لعبد المسيح حداد حتى عام 1931، والطبعة الأولى من "همس الجفون" صدرت عام 1943 عن دار صادر وريحاني في بيروت، وفيها شعر مكتوب بين 1917-1926، وعدة قصائد كتبت بالإنكليزية في الأصل، ثم قام محمد الصايغ بترجمتها نثراً، وضُمّت إلى الديوان، أما قصيدة "النهر المتجمد" فقد كتبها أولاً بالروسية، ثم عاد ونظمها شعراً عربياً موزوناً، بعد ذلك صدرت عدة طبعات من الديوان.

يقول ميخائيل نعيمة:

إذا سمـــــــاؤك يومــــــــاً تحجَّبتْ بالغيــــــومْ

أغمضْ جفونك تبصرْ خلف الغيوم نجومْ

واجعل اللهم قلبــــي

واحة تسقي القريبْ

والغريبْ

 

 

 

كلمات البحث : ميخائيل - نعيمة - همس - جفون - نوفل 

 

ميخائيل نعيمة هو مفكر وشاعر وناقد وقاص ومسرحي لبناني الجنسية، حاز على مكانة عظيمة بين الكتاب والشعراء العرب، نالت مؤلفاته شهرة واسعة ونجاحاً كبيراً في الأوساط الأدبية، كتب باللغة العربية والإنكليزية والروسية، وقدمها لنا بأسلوب أدبي ممتع وبنيان لغوي سلس.

ديوانه اليتيم "همس الجفون" هو الأساس الذي بنى عليه نظرته الجديدة إلى الشعر، وأشعاره مكتوبة ومنشورة في مجلة "الفنون" لنسيب عريضة منذ سنة 1912 ثم في مجلة "السائح" لعبد المسيح حداد حتى عام 1931، والطبعة الأولى من "همس الجفون" صدرت عام 1943 عن دار صادر وريحاني في بيروت، وفيها شعر مكتوب بين 1917-1926، وعدة قصائد كتبت بالإنكليزية في الأصل، ثم قام محمد الصايغ بترجمتها نثراً، وضُمّت إلى الديوان، أما قصيدة "النهر المتجمد" فقد كتبها أولاً بالروسية، ثم عاد ونظمها شعراً عربياً موزوناً، بعد ذلك صدرت عدة طبعات من الديوان.

يقول ميخائيل نعيمة:

إذا سمـــــــاؤك يومــــــــاً تحجَّبتْ بالغيــــــومْ

أغمضْ جفونك تبصرْ خلف الغيوم نجومْ

واجعل اللهم قلبــــي

واحة تسقي القريبْ

والغريبْ

 

 

 

كلمات البحث : ميخائيل - نعيمة - همس - جفون - نوفل 

عنوان الكتاب
همس الجفون
اسم المؤلف
ميخائيل نعمة
دار النشر
نوفل
الوزن
0.202
عدد الصفحات
147
نوع الغلاف
كرتون