المسند للإمام أحمد 1/6 دار القلم

المسند للإمام أحمد 1/6

دار النشر: دار القلم
€90,00 9000
"قالﷺ: الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامةالصيام يقول: أي رب، منعته الطعام والشهوات بالنهار، فشفعني فيه.ويقول القرآن: منعته النوم بالليل، فشفعني فيه.قال: فيشفعان." مسند أحمد المعروف بالمسند هو أحد أشهر كتب الحديث في الدين الإسلامي، ويعتبر من أمهات مصادر الحديث التي وصلت إلينا عن النبي الكريم، حيث اشتمل المسند على ثلاثين ألف حديث، وهذا بطرح الأحاديث المُكرّرة وفق بنيان دقيق لما ورد عن النبي الكريم، والأحاديث التي زادها ابنه عبد الله على المسند. ونجد طريقة الإمام أحمد في تصنيف المُسنَد هي عدم الرواية إلّا عن ثقة -وهذا في الغالب ولا تندرج على جميع ما في المسند من أحاديث- وقد ظهر تطبيق هذه القاعدة بشكلٍ واضحٍ في الرواة الأحياء الذين حدّث عنهم الإمام أحمد في المسند.   كلمات البحث : مسند - الامام - حنبل - تعريب - السنة - النبويه - القلم 

"قالﷺ: الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة
الصيام يقول: أي رب، منعته الطعام والشهوات بالنهار، فشفعني فيه.
ويقول القرآن: منعته النوم بالليل، فشفعني فيه.
قال: فيشفعان."
مسند أحمد المعروف بالمسند هو أحد أشهر كتب الحديث في الدين الإسلامي، ويعتبر من أمهات مصادر الحديث التي وصلت إلينا عن النبي الكريم، حيث اشتمل المسند على ثلاثين ألف حديث، وهذا بطرح الأحاديث المُكرّرة وفق بنيان دقيق لما ورد عن النبي الكريم، والأحاديث التي زادها ابنه عبد الله على المسند.
ونجد طريقة الإمام أحمد في تصنيف المُسنَد هي عدم الرواية إلّا عن ثقة -وهذا في الغالب ولا تندرج على جميع ما في المسند من أحاديث- وقد ظهر تطبيق هذه القاعدة بشكلٍ واضحٍ في الرواة الأحياء الذين حدّث عنهم الإمام أحمد في المسند.

 

كلمات البحث : مسند - الامام - حنبل - تعريب - السنة - النبويه - القلم 

"قالﷺ: الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة
الصيام يقول: أي رب، منعته الطعام والشهوات بالنهار، فشفعني فيه.
ويقول القرآن: منعته النوم بالليل، فشفعني فيه.
قال: فيشفعان."
مسند أحمد المعروف بالمسند هو أحد أشهر كتب الحديث في الدين الإسلامي، ويعتبر من أمهات مصادر الحديث التي وصلت إلينا عن النبي الكريم، حيث اشتمل المسند على ثلاثين ألف حديث، وهذا بطرح الأحاديث المُكرّرة وفق بنيان دقيق لما ورد عن النبي الكريم، والأحاديث التي زادها ابنه عبد الله على المسند.
ونجد طريقة الإمام أحمد في تصنيف المُسنَد هي عدم الرواية إلّا عن ثقة -وهذا في الغالب ولا تندرج على جميع ما في المسند من أحاديث- وقد ظهر تطبيق هذه القاعدة بشكلٍ واضحٍ في الرواة الأحياء الذين حدّث عنهم الإمام أحمد في المسند.

 

كلمات البحث : مسند - الامام - حنبل - تعريب - السنة - النبويه - القلم 

عنوان الكتاب
المسند للإمام أحمد 1/6
اسم المؤلف
الإمام أحمد بن حنبل
دار النشر
دار القلم
عدد الصفحات
مجلدات 6
نوع الغلاف
غلاف فني