عاشقات في الخريف أقلام عربية

عاشقات في الخريف

دار النشر: أقلام عربية
€12,00 1200
  "العاشقات في الخريف" للأديب ستيفان تسفايغ.هو أديب وكاتب نمساوي، يعتبر من الكتاب والمؤلفين البارزين في أوروبا، تمكن من التحول خلال مسيرته الأدبية إلى كاتب أسطوري وذلك بسبب الإنتاج الكبير من حيث الكمية، بالإضافة إلى معتقداته وآرائه التي تدعو إلى السلام والعدل بين البشر.وقد حاز على شهرة واسعة جدًا في مجال الدراسات المطولة التي تستهدف الكثير من مشاهير الأدباء أمثال تولستوي، ودوستويفسكي، ورومان رولان، وبلزاك حيث كان يعمد على تناول الشخصيات التي يتحدث عنها بحيادية مطلقة ويكشف الحقائق عنها. روايته العاشقات في الخريف يتناول بها قصتين لعاشقتين وقعا في الحب بعد فوات الأوان: "الأرملة العاشقة" و"الأم العاشقة".والعامل المشترك في الروايتين هو أن البطلة في كل منهما تجاوزت طور الشباب ودخلت في مرحلة خريف العمر، سواء في ذلك الأرملة والأم، فكلتاهما وقعا في الحب بعد فوات الأوان، فعشقهما يختلف عن عشق تلك الشابة المفعمة بالحياة والأمل والحماس وهي في مقتبل العمر، وهنا تبدو مقدرة "زفايج" الفذة في النفاذ إلى العاطفة البِكر لدى الأنثى في مقتبل حياتها!نالت مؤلفات زفايغ شهرة واسعة ولاقت رواجاً كبيراً، وذلك بسبب كتبتها بأسلوب أدبي ممتع وبنيان لغوي بسيط وسلس.      كلمات البحث : ستيفان - تسفايج - عاشقات - الخريف - خريف - عاشق - أقلام - اقلام - عربية 

 

"العاشقات في الخريف" للأديب ستيفان تسفايغ.
هو أديب وكاتب نمساوي، يعتبر من الكتاب والمؤلفين البارزين في أوروبا، تمكن من التحول خلال مسيرته الأدبية إلى كاتب أسطوري وذلك بسبب الإنتاج الكبير من حيث الكمية، بالإضافة إلى معتقداته وآرائه التي تدعو إلى السلام والعدل بين البشر.
وقد حاز على شهرة واسعة جدًا في مجال الدراسات المطولة التي تستهدف الكثير من مشاهير الأدباء أمثال تولستوي، ودوستويفسكي، ورومان رولان، وبلزاك حيث كان يعمد على تناول الشخصيات التي يتحدث عنها بحيادية مطلقة ويكشف الحقائق عنها.

روايته العاشقات في الخريف يتناول بها قصتين لعاشقتين وقعا في الحب بعد فوات الأوان: "الأرملة العاشقة" و"الأم العاشقة".
والعامل المشترك في الروايتين هو أن البطلة في كل منهما تجاوزت طور الشباب ودخلت في مرحلة خريف العمر، سواء في ذلك الأرملة والأم، فكلتاهما وقعا في الحب بعد فوات الأوان، فعشقهما يختلف عن عشق تلك الشابة المفعمة بالحياة والأمل والحماس وهي في مقتبل العمر، وهنا تبدو مقدرة "زفايج" الفذة في النفاذ إلى العاطفة البِكر لدى الأنثى في مقتبل حياتها!
نالت مؤلفات زفايغ شهرة واسعة ولاقت رواجاً كبيراً، وذلك بسبب كتبتها بأسلوب أدبي ممتع وبنيان لغوي بسيط وسلس.
 

 

 

كلمات البحث : ستيفان - تسفايج - عاشقات - الخريف - خريف - عاشق - أقلام - اقلام - عربية 

 

"العاشقات في الخريف" للأديب ستيفان تسفايغ.
هو أديب وكاتب نمساوي، يعتبر من الكتاب والمؤلفين البارزين في أوروبا، تمكن من التحول خلال مسيرته الأدبية إلى كاتب أسطوري وذلك بسبب الإنتاج الكبير من حيث الكمية، بالإضافة إلى معتقداته وآرائه التي تدعو إلى السلام والعدل بين البشر.
وقد حاز على شهرة واسعة جدًا في مجال الدراسات المطولة التي تستهدف الكثير من مشاهير الأدباء أمثال تولستوي، ودوستويفسكي، ورومان رولان، وبلزاك حيث كان يعمد على تناول الشخصيات التي يتحدث عنها بحيادية مطلقة ويكشف الحقائق عنها.

روايته العاشقات في الخريف يتناول بها قصتين لعاشقتين وقعا في الحب بعد فوات الأوان: "الأرملة العاشقة" و"الأم العاشقة".
والعامل المشترك في الروايتين هو أن البطلة في كل منهما تجاوزت طور الشباب ودخلت في مرحلة خريف العمر، سواء في ذلك الأرملة والأم، فكلتاهما وقعا في الحب بعد فوات الأوان، فعشقهما يختلف عن عشق تلك الشابة المفعمة بالحياة والأمل والحماس وهي في مقتبل العمر، وهنا تبدو مقدرة "زفايج" الفذة في النفاذ إلى العاطفة البِكر لدى الأنثى في مقتبل حياتها!
نالت مؤلفات زفايغ شهرة واسعة ولاقت رواجاً كبيراً، وذلك بسبب كتبتها بأسلوب أدبي ممتع وبنيان لغوي بسيط وسلس.
 

 

 

كلمات البحث : ستيفان - تسفايج - عاشقات - الخريف - خريف - عاشق - أقلام - اقلام - عربية 

عنوان الكتاب
عاشقات في الخريف
اسم المؤلف
ستيفان تسفايغ
دار النشر
أقلام عربية
الوزن
0.221
عدد الصفحات
191
نوع الغلاف
كرتون