العطر دار الجمل

العطر

دار النشر: دار الجمل
€14,00 1400
  "في عصر لا يفتقر إلى النوابغ والسفلة، عاش في فرنسا القرن الثامن عشر رجل من أكثر الكانات نبوغاً وسفالة. رجل ستسرد حكايته هنا. كان اسمه جان بابتيست غرينوي. وإذا كان اسمه قد صار نسياً منسياً، خلافاً لأسماء النوابغ الأخرى على غرار دي ساد، سانت جوست، فوشيه، نابليون وغيرهم، فليس لأنه كان دونهم عنجهية واحتقاراً للإنسانية ولا أخلاقية، بل لأن نبوغه وولعه حُشرا في حقل لا يترك في التاريخ إلا النزر اليسير من الأثر، ألا وهو حقل الروائح الطيّار." رواية العطر لباتريك زوسكند عن يتيم ولد في ظروف قاسية جداً...عنده حاسة شم مميزة وموهبه في تمييز وتحليل آلاف الأنواع من الروائح وقدرة على الاحتفاظ بذاكرة للروائح واستعادتها في أي وقت، وفي مرحلة من المراحل يقرر أن يبتكر عطر خاص، مستخلص من جثث الفتيات!!.. وهنا الكاتب يعرض أفكاره ورؤيته من خلال منظار روائح الحب، والخوف، والحرمان، والوحدة، واليتم، الخير والشر، الفقر وقسوة الظروف، والسلطة والنفوذ.. كل شيء عبر عنه برسمه لخارطة روائح للزمان والمكان والأحداث..   كلمات البحث : العطر - عطر - باترك - زوسكند - مكتبة - العرب - الألمانية

 

"في عصر لا يفتقر إلى النوابغ والسفلة، عاش في فرنسا القرن الثامن عشر رجل من أكثر الكانات نبوغاً وسفالة. رجل ستسرد حكايته هنا. كان اسمه جان بابتيست غرينوي. وإذا كان اسمه قد صار نسياً منسياً، خلافاً لأسماء النوابغ الأخرى على غرار دي ساد، سانت جوست، فوشيه، نابليون وغيرهم، فليس لأنه كان دونهم عنجهية واحتقاراً للإنسانية ولا أخلاقية، بل لأن نبوغه وولعه حُشرا في حقل لا يترك في التاريخ إلا النزر اليسير من الأثر، ألا وهو حقل الروائح الطيّار."

رواية العطر لباتريك زوسكند عن يتيم ولد في ظروف قاسية جداً...عنده حاسة شم مميزة وموهبه في تمييز وتحليل آلاف الأنواع من الروائح وقدرة على الاحتفاظ بذاكرة للروائح واستعادتها في أي وقت، وفي مرحلة من المراحل يقرر أن يبتكر عطر خاص، مستخلص من جثث الفتيات!!..

وهنا الكاتب يعرض أفكاره ورؤيته من خلال منظار روائح الحب، والخوف، والحرمان، والوحدة، واليتم، الخير والشر، الفقر وقسوة الظروف، والسلطة والنفوذ.. كل شيء عبر عنه برسمه لخارطة روائح للزمان والمكان والأحداث..

 

كلمات البحث : العطر - عطر - باترك - زوسكند - مكتبة - العرب - الألمانية

 

"في عصر لا يفتقر إلى النوابغ والسفلة، عاش في فرنسا القرن الثامن عشر رجل من أكثر الكانات نبوغاً وسفالة. رجل ستسرد حكايته هنا. كان اسمه جان بابتيست غرينوي. وإذا كان اسمه قد صار نسياً منسياً، خلافاً لأسماء النوابغ الأخرى على غرار دي ساد، سانت جوست، فوشيه، نابليون وغيرهم، فليس لأنه كان دونهم عنجهية واحتقاراً للإنسانية ولا أخلاقية، بل لأن نبوغه وولعه حُشرا في حقل لا يترك في التاريخ إلا النزر اليسير من الأثر، ألا وهو حقل الروائح الطيّار."

رواية العطر لباتريك زوسكند عن يتيم ولد في ظروف قاسية جداً...عنده حاسة شم مميزة وموهبه في تمييز وتحليل آلاف الأنواع من الروائح وقدرة على الاحتفاظ بذاكرة للروائح واستعادتها في أي وقت، وفي مرحلة من المراحل يقرر أن يبتكر عطر خاص، مستخلص من جثث الفتيات!!..

وهنا الكاتب يعرض أفكاره ورؤيته من خلال منظار روائح الحب، والخوف، والحرمان، والوحدة، واليتم، الخير والشر، الفقر وقسوة الظروف، والسلطة والنفوذ.. كل شيء عبر عنه برسمه لخارطة روائح للزمان والمكان والأحداث..

 

كلمات البحث : العطر - عطر - باترك - زوسكند - مكتبة - العرب - الألمانية

عنوان الكتاب
العطر
اسم المؤلف
باتريك زوسكيند
دار النشر
دار الجمل
الوزن
0.306
عدد الصفحات
264
نوع الغلاف
كرتون