الداء والدواء دار المعرفة للنشر و التوزيع

الداء والدواء

دار النشر: دار المعرفة للنشر و التوزيع
€14,00 1400
    إن كتاب (الداء والدواء) لـ (ابن قيم الجوزية) من أنفع الكتب في تهذيب النفوس، واستثارتها للكف عن المعاصي والتوبة النصوح..  يعالج ابن قيم الجوزية من خلال  كتابه قضايا النفس البشرية وأدوارها، ورسم سبل إصلاحها  وبنيان قيمها وتزكيتها، فبين معنى المعصية وأسبابها وآثارها على النفس والمجتمع، ومآلاتها في الدنيا والآخرة، ثم عرض لبيان الدواء الناجح لهذا الداء، مستلهماً توجيهات القرآن الكريم والسنة النبوية في إصلاح النفوس والمجتمع. وقد اتسمت معالجته لهذا الموضوع بالدقة والموضوعية البالغة، فكان العالم الاجتماعي والمربي الحريص الذي يعرف مكنونات النفس البشرية وطبائعها وميولاتها، ويحدد أسباب الداء الذي أصابها، ثم يشرع في وصف الدواء الملائم من خلال أحكام الشريعة وفضائها.كلمات البحث : داء - دواء - إبن - القيم - الجوزيه - و الدواء - أبن

 

 

إن كتاب (الداء والدواء) لـ (ابن قيم الجوزية) من أنفع الكتب في تهذيب النفوس، واستثارتها للكف عن المعاصي والتوبة النصوح.. 
يعالج ابن قيم الجوزية من خلال  كتابه قضايا النفس البشرية وأدوارها، ورسم سبل إصلاحها  وبنيان قيمها وتزكيتها، فبين معنى المعصية وأسبابها وآثارها على النفس والمجتمع، ومآلاتها في الدنيا والآخرة، ثم عرض لبيان الدواء الناجح لهذا الداء، مستلهماً توجيهات القرآن الكريم والسنة النبوية في إصلاح النفوس والمجتمع.
وقد اتسمت معالجته لهذا الموضوع بالدقة والموضوعية البالغة، فكان العالم الاجتماعي والمربي الحريص الذي يعرف مكنونات النفس البشرية وطبائعها وميولاتها، ويحدد أسباب الداء الذي أصابها، ثم يشرع في وصف الدواء الملائم من خلال أحكام الشريعة وفضائها.




كلمات البحث : داء - دواء - إبن - القيم - الجوزيه - و الدواء - أبن

 

 

إن كتاب (الداء والدواء) لـ (ابن قيم الجوزية) من أنفع الكتب في تهذيب النفوس، واستثارتها للكف عن المعاصي والتوبة النصوح..  يعالج ابن قيم الجوزية من خلال  كتابه قضايا النفس البشرية وأدوارها، ورسم سبل إصلاحها  وبنيان قيمها وتزكيتها، فبين معنى المعصية وأسبابها وآثارها على النفس والمجتمع، ومآلاتها في الدنيا والآخرة، ثم عرض لبيان الدواء الناجح لهذا الداء، مستلهماً توجيهات القرآن الكريم والسنة النبوية في إصلاح النفوس والمجتمع. وقد اتسمت معالجته لهذا الموضوع بالدقة والموضوعية البالغة، فكان العالم الاجتماعي والمربي الحريص الذي يعرف مكنونات النفس البشرية وطبائعها وميولاتها، ويحدد أسباب الداء الذي أصابها، ثم يشرع في وصف الدواء الملائم من خلال أحكام الشريعة وفضائها.




كلمات البحث : داء - دواء - إبن - القيم - الجوزيه - و الدواء - أبن
عنوان الكتاب
الداء والدواء
اسم المؤلف
ابن قيم الجوزية
دار النشر
دار المعرفة للنشر و التوزيع
الوزن
0.436
عدد الصفحات
256
نوع الغلاف
غلاف فني