الديمقراطية في الإسلام دار المعرفة للنشر و التوزيع

الديمقراطية في الإسلام

دار النشر: دار المعرفة للنشر و التوزيع
€13,00 1300
  الديمقراطية في الإسلام للأديب عباس محمود العقاد، أديب ومفكر وصحفي وشاعر مصري، ولد في أسوان عام 1889م، وهو عضو سابق في مجلس النواب المصري، وعضو في مجمع اللغة العربية، لم يتوقف إنتاجه الأدبي بالرغم من الظروف القاسية التي مر بها؛ حيث كان يكتب المقالات ويرسلها إلى مجلة فصول، كما كان يترجم لها بعض الموضوعات، ويعد العقاد أحد أهم كتاب القرن العشرين في مصر، وقد ساهم بشكل كبير في الحياة الأدبية والسياسية، وأضاف للمكتبة العربية أكثر من مائة كتاب في مختلف المجالات. قدم لنا العديد من المؤلفات التي أغنت الوسط الأدبي والعربي، ونالت مؤلفاته شهرة جماهيرية كبيرة، اعتمد في مؤلفاته الكتاب بأسلوب أدبي ممتع وبنيان لغوي متين، فأحدثت كتاباته أثر كبير في المجتمع العربي. كتابه الديمقراطية في الإسلام من أبدع ما كتبه لنا، وهو يوضح لنا أن المسؤولية الفردية مقررة في الإسلام على نحو صحيح، وبآيات متكررة تحيط بأنواع المسؤولية من جميع الوجوه. فلا يحاسب إنسان بذنب إنسان (وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَىٰ) ولا يحاسب الإنسان بذنب أبائه وأجداده أو بذنب وقع قبل ميلاده. (تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ ۖ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم مَّا كَسَبْتُمْ ۖ وَلَا تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ) ولا يحاسب إنسان بغير عمله. (وَأَن لَّيْسَ لِلْإِنسَانِ إِلَّا مَا سَعَىٰ ) (كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ ) (كُلُّ امْرِئٍ بِمَا كَسَبَ رَهِينٌ ) (ثُمَّ تُوَفَّىٰ كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ) تناول كتاب الديمقراطية في الإسلام للأديب عباس محمود العقاد هذه الآيات وبين مفهوم الديمقراطية في الإسلام.       كلمات البحث : ديقراطية - ديمقراطيه - الاسلام - عباس - محمود - عقاد - المعرفة 

 

الديمقراطية في الإسلام للأديب عباس محمود العقاد، أديب ومفكر وصحفي وشاعر مصري، ولد في أسوان عام 1889م، وهو عضو سابق في مجلس النواب المصري، وعضو في مجمع اللغة العربية، لم يتوقف إنتاجه الأدبي بالرغم من الظروف القاسية التي مر بها؛ حيث كان يكتب المقالات ويرسلها إلى مجلة فصول، كما كان يترجم لها بعض الموضوعات، ويعد العقاد أحد أهم كتاب القرن العشرين في مصر، وقد ساهم بشكل كبير في الحياة الأدبية والسياسية، وأضاف للمكتبة العربية أكثر من مائة كتاب في مختلف المجالات.

قدم لنا العديد من المؤلفات التي أغنت الوسط الأدبي والعربي، ونالت مؤلفاته شهرة جماهيرية كبيرة، اعتمد في مؤلفاته الكتاب بأسلوب أدبي ممتع وبنيان لغوي متين، فأحدثت كتاباته أثر كبير في المجتمع العربي.

كتابه الديمقراطية في الإسلام من أبدع ما كتبه لنا، وهو يوضح لنا أن المسؤولية الفردية مقررة في الإسلام على نحو صحيح، وبآيات متكررة تحيط بأنواع المسؤولية من جميع الوجوه.
فلا يحاسب إنسان بذنب إنسان
(وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَىٰ)
ولا يحاسب الإنسان بذنب أبائه وأجداده أو بذنب وقع قبل ميلاده.
(تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ ۖ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم مَّا كَسَبْتُمْ ۖ وَلَا تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ)
ولا يحاسب إنسان بغير عمله.
(وَأَن لَّيْسَ لِلْإِنسَانِ إِلَّا مَا سَعَىٰ )
(كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ )
(كُلُّ امْرِئٍ بِمَا كَسَبَ رَهِينٌ )
(ثُمَّ تُوَفَّىٰ كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ)
تناول كتاب الديمقراطية في الإسلام للأديب عباس محمود العقاد هذه الآيات وبين مفهوم الديمقراطية في الإسلام.

 

 

 

كلمات البحث : ديقراطية - ديمقراطيه - الاسلام - عباس - محمود - عقاد - المعرفة 

 

الديمقراطية في الإسلام للأديب عباس محمود العقاد، أديب ومفكر وصحفي وشاعر مصري، ولد في أسوان عام 1889م، وهو عضو سابق في مجلس النواب المصري، وعضو في مجمع اللغة العربية، لم يتوقف إنتاجه الأدبي بالرغم من الظروف القاسية التي مر بها؛ حيث كان يكتب المقالات ويرسلها إلى مجلة فصول، كما كان يترجم لها بعض الموضوعات، ويعد العقاد أحد أهم كتاب القرن العشرين في مصر، وقد ساهم بشكل كبير في الحياة الأدبية والسياسية، وأضاف للمكتبة العربية أكثر من مائة كتاب في مختلف المجالات.

قدم لنا العديد من المؤلفات التي أغنت الوسط الأدبي والعربي، ونالت مؤلفاته شهرة جماهيرية كبيرة، اعتمد في مؤلفاته الكتاب بأسلوب أدبي ممتع وبنيان لغوي متين، فأحدثت كتاباته أثر كبير في المجتمع العربي.

كتابه الديمقراطية في الإسلام من أبدع ما كتبه لنا، وهو يوضح لنا أن المسؤولية الفردية مقررة في الإسلام على نحو صحيح، وبآيات متكررة تحيط بأنواع المسؤولية من جميع الوجوه.
فلا يحاسب إنسان بذنب إنسان
(وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَىٰ)
ولا يحاسب الإنسان بذنب أبائه وأجداده أو بذنب وقع قبل ميلاده.
(تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ ۖ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم مَّا كَسَبْتُمْ ۖ وَلَا تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ)
ولا يحاسب إنسان بغير عمله.
(وَأَن لَّيْسَ لِلْإِنسَانِ إِلَّا مَا سَعَىٰ )
(كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ )
(كُلُّ امْرِئٍ بِمَا كَسَبَ رَهِينٌ )
(ثُمَّ تُوَفَّىٰ كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ)
تناول كتاب الديمقراطية في الإسلام للأديب عباس محمود العقاد هذه الآيات وبين مفهوم الديمقراطية في الإسلام.

 

 

 

كلمات البحث : ديقراطية - ديمقراطيه - الاسلام - عباس - محمود - عقاد - المعرفة 

عنوان الكتاب
الديمقراطية في الإسلام
اسم المؤلف
عباس محمود العقاد
دار النشر
دار المعرفة للنشر و التوزيع
الوزن
0.235
عدد الصفحات
262
نوع الغلاف
كرتون