الموت غرقاً شركة المطبوعات للتوزيع والنشر

الموت غرقاً

دار النشر: شركة المطبوعات للتوزيع والنشر
€15,00 1500
   في أجواء تجمع بين الأسطورة والفانتازيا والتاريخ والسيرة الذاتية، تأتي "الموت غرقاً" رائعة الروائي الحائز جائزة نوبل للآداب كنزابورو أوي هذه، والتي يرجع أن تكون روايته الأخيرة، لتفتح الباب واسعاً أمام استكشاف الأعماق المضطربة لعالمي الموت والمورثات، ولتؤكد قدرة العمل الروائي على معالجة الصدمة التي تصيب الفرد، والجماعة. كوغيتو شوكو، بطل أوي الذي يعمل روائياً، لم يهدأ قبل أن يكتشف سر موت أبيه غرقاً، ولن يتمكن من إكمال رواية بدأها عن ذاك السر من دون الصندوق الأحمر ومحتوياته، ولن يستطيع من دونه أن يتحرر من عقدة الذنب في أنه تهرب من إنقاذ أبيه. والصندوق بحوزة أم حجبته عنه، حتى بعد موتها بعشر سنوات، لئلا يتسبب في فضيحة جديدة. يعجز شوكو عن وضع حد فاصل بين ذكرياته وتخيلاته وأحلامه : أين تبدأ الحقيقة؟ و أين يسترسل الحلم؟ وما الدور الذي يؤديه الذنب في طمس الذكريات ؟ لطالما حاول شوكو اكتشاف السبب الذي دفع أباه إلى الإبحار بقاربه في النهر وسط فيضان جارف كان يهدد القرية كلها بالغرق، لكنه أخفق، حتى اليوم، في ذلك. وما سر ذاك المخطط الثائر، الذي طالما تردد على مسامعه، لشن هجوم على الإمبراطور ميكادو ؟ هل سيتمكن شيكو من استكمال روايته، وعبرها، من استكمال قصة أبيه، وقصته هو؟ هل هو فعلاً يستطيع السرد رأب الصدوع السياسية، والاجتماعية، والأسرية؟ "الموت غرقاً" رواية في رواية، مسكونة بالفن والأمل والموت، يتربع على عرش البطولة فيها إضافة إلى شيكو وأخته آسا، وأمه، وأبيه، الشاعر والمسرحي الكبير ت.س.إليوت والموسيقي المبدع بيتهوفن، والمفكر الفلسطيني الأميركي إدوارد سعيد، والكاتب الميثولوجي الكبير السير جيمس جورج فريزر.       كلمات البحث : موت - غرقا - كنزبورو - غرق - اوي - أوى 

 

 في أجواء تجمع بين الأسطورة والفانتازيا والتاريخ والسيرة الذاتية، تأتي "الموت غرقاً" رائعة الروائي الحائز جائزة نوبل للآداب كنزابورو أوي هذه، والتي يرجع أن تكون روايته الأخيرة، لتفتح الباب واسعاً أمام استكشاف الأعماق المضطربة لعالمي الموت والمورثات، ولتؤكد قدرة العمل الروائي على معالجة الصدمة التي تصيب الفرد، والجماعة.
كوغيتو شوكو، بطل أوي الذي يعمل روائياً، لم يهدأ قبل أن يكتشف سر موت أبيه غرقاً، ولن يتمكن من إكمال رواية بدأها عن ذاك السر من دون الصندوق الأحمر ومحتوياته، ولن يستطيع من دونه أن يتحرر من عقدة الذنب في أنه تهرب من إنقاذ أبيه. والصندوق بحوزة أم حجبته عنه، حتى بعد موتها بعشر سنوات، لئلا يتسبب في فضيحة جديدة.
يعجز شوكو عن وضع حد فاصل بين ذكرياته وتخيلاته وأحلامه : أين تبدأ الحقيقة؟ و أين يسترسل الحلم؟ وما الدور الذي يؤديه الذنب في طمس الذكريات ؟
لطالما حاول شوكو اكتشاف السبب الذي دفع أباه إلى الإبحار بقاربه في النهر وسط فيضان جارف كان يهدد القرية كلها بالغرق، لكنه أخفق، حتى اليوم، في ذلك. وما سر ذاك المخطط الثائر، الذي طالما تردد على مسامعه، لشن هجوم على الإمبراطور ميكادو ؟
هل سيتمكن شيكو من استكمال روايته، وعبرها، من استكمال قصة أبيه، وقصته هو؟ هل هو فعلاً يستطيع السرد رأب الصدوع السياسية، والاجتماعية، والأسرية؟
"الموت غرقاً" رواية في رواية، مسكونة بالفن والأمل والموت، يتربع على عرش البطولة فيها إضافة إلى شيكو وأخته آسا، وأمه، وأبيه، الشاعر والمسرحي الكبير ت.س.إليوت والموسيقي المبدع بيتهوفن، والمفكر الفلسطيني الأميركي إدوارد سعيد، والكاتب الميثولوجي الكبير السير جيمس جورج فريزر.

 

 

 

كلمات البحث : موت - غرقا - كنزبورو - غرق - اوي - أوى 

 

 في أجواء تجمع بين الأسطورة والفانتازيا والتاريخ والسيرة الذاتية، تأتي "الموت غرقاً" رائعة الروائي الحائز جائزة نوبل للآداب كنزابورو أوي هذه، والتي يرجع أن تكون روايته الأخيرة، لتفتح الباب واسعاً أمام استكشاف الأعماق المضطربة لعالمي الموت والمورثات، ولتؤكد قدرة العمل الروائي على معالجة الصدمة التي تصيب الفرد، والجماعة. كوغيتو شوكو، بطل أوي الذي يعمل روائياً، لم يهدأ قبل أن يكتشف سر موت أبيه غرقاً، ولن يتمكن من إكمال رواية بدأها عن ذاك السر من دون الصندوق الأحمر ومحتوياته، ولن يستطيع من دونه أن يتحرر من عقدة الذنب في أنه تهرب من إنقاذ أبيه. والصندوق بحوزة أم حجبته عنه، حتى بعد موتها بعشر سنوات، لئلا يتسبب في فضيحة جديدة. يعجز شوكو عن وضع حد فاصل بين ذكرياته وتخيلاته وأحلامه : أين تبدأ الحقيقة؟ و أين يسترسل الحلم؟ وما الدور الذي يؤديه الذنب في طمس الذكريات ؟ لطالما حاول شوكو اكتشاف السبب الذي دفع أباه إلى الإبحار بقاربه في النهر وسط فيضان جارف كان يهدد القرية كلها بالغرق، لكنه أخفق، حتى اليوم، في ذلك. وما سر ذاك المخطط الثائر، الذي طالما تردد على مسامعه، لشن هجوم على الإمبراطور ميكادو ؟ هل سيتمكن شيكو من استكمال روايته، وعبرها، من استكمال قصة أبيه، وقصته هو؟ هل هو فعلاً يستطيع السرد رأب الصدوع السياسية، والاجتماعية، والأسرية؟ "الموت غرقاً" رواية في رواية، مسكونة بالفن والأمل والموت، يتربع على عرش البطولة فيها إضافة إلى شيكو وأخته آسا، وأمه، وأبيه، الشاعر والمسرحي الكبير ت.س.إليوت والموسيقي المبدع بيتهوفن، والمفكر الفلسطيني الأميركي إدوارد سعيد، والكاتب الميثولوجي الكبير السير جيمس جورج فريزر.

 

 

 

كلمات البحث : موت - غرقا - كنزبورو - غرق - اوي - أوى 

عنوان الكتاب
الموت غرقاً
اسم المؤلف
كنزابورو أوي
دار النشر
شركة المطبوعات للتوزيع والنشر
الوزن
0.62
عدد الصفحات
526
نوع الغلاف
كرتون