الروح دار المعرفة للنشر و التوزيع

الروح

دار النشر: دار المعرفة للنشر و التوزيع
€15,00 1500
إن خالق الإنسان هو الذي يعرف الإنسان، ونحن المسلمين نتلقى من كتاب ربنا وسنة نبينا صلى الله عليه وسلم، ونفهم إسلامنا من كلام علمائنا الأفاضل، أولئك النفر الصالح الذين حاولوا أن يقربوا الناس لفهم دينهم، ويسهلوا ماصعب عليهم من الأمور.. وقد تتابع العلماء في كل عصر، وكان خيارهم أحد الأعلام ألا وهو ابن قيم الجوزية حيث صنف في مختلف الموضوعات وكان من آثاره الهامة كتاب "الروح".. إن كتاب "الروح" يعبر عن تخصصنا فهو يطرق موضوعاً اعتقادياً وهو بنفس الوقت يضم بين دفتيه حواراً مع الملحدين والزنادقة والفلاسفة، كما يتكون الكتاب من إحدى وعشرين مسألة منها: معرفة الأموات بزيارة الأحياء وسلامهم، هل تتلاقى أرواح الموتى وتتزاور؟، هل الموت للروح والبدن أم للبدن فقط؟، هل تعود الروح إلى القبر وقت السؤال؟، هل تمتحن الأطفال في قبورهم؟، وغير ذلك الكثير من المسائل العميقة.... لابن القيم مكانة خاصة بين العلماء قديماً وحديثاً وذلك لغزارة علمه وللفتاته الطيبة والفريدة وبدائعه المفيدة ولقوله الحق وأخذه بشمول الإسلام ..   كلمات البحث : روح - الرّوح - الإمام - ابن - قيم - إبن - القيم - الجوزيه 


إن خالق الإنسان هو الذي يعرف الإنسان، ونحن المسلمين نتلقى من كتاب ربنا وسنة نبينا صلى الله عليه وسلم، ونفهم إسلامنا من كلام علمائنا الأفاضل، أولئك النفر الصالح الذين حاولوا أن يقربوا الناس لفهم دينهم، ويسهلوا ماصعب عليهم من الأمور..

وقد تتابع العلماء في كل عصر، وكان خيارهم أحد الأعلام ألا وهو ابن قيم الجوزية حيث صنف في مختلف الموضوعات وكان من آثاره الهامة كتاب "الروح"..

إن كتاب "الروح" يعبر عن تخصصنا فهو يطرق موضوعاً اعتقادياً وهو بنفس الوقت يضم بين دفتيه حواراً مع الملحدين والزنادقة والفلاسفة، كما يتكون الكتاب من إحدى وعشرين مسألة منها:
معرفة الأموات بزيارة الأحياء وسلامهم، هل تتلاقى أرواح الموتى وتتزاور؟، هل الموت للروح والبدن أم للبدن فقط؟، هل تعود الروح إلى القبر وقت السؤال؟، هل تمتحن الأطفال في قبورهم؟، وغير ذلك الكثير من المسائل العميقة....

لابن القيم مكانة خاصة بين العلماء قديماً وحديثاً وذلك لغزارة علمه وللفتاته الطيبة والفريدة وبدائعه المفيدة ولقوله الحق وأخذه بشمول الإسلام ..

 

كلمات البحث : روح - الرّوح - الإمام - ابن - قيم - إبن - القيم - الجوزيه 


إن خالق الإنسان هو الذي يعرف الإنسان، ونحن المسلمين نتلقى من كتاب ربنا وسنة نبينا صلى الله عليه وسلم، ونفهم إسلامنا من كلام علمائنا الأفاضل، أولئك النفر الصالح الذين حاولوا أن يقربوا الناس لفهم دينهم، ويسهلوا ماصعب عليهم من الأمور..

وقد تتابع العلماء في كل عصر، وكان خيارهم أحد الأعلام ألا وهو ابن قيم الجوزية حيث صنف في مختلف الموضوعات وكان من آثاره الهامة كتاب "الروح"..

إن كتاب "الروح" يعبر عن تخصصنا فهو يطرق موضوعاً اعتقادياً وهو بنفس الوقت يضم بين دفتيه حواراً مع الملحدين والزنادقة والفلاسفة، كما يتكون الكتاب من إحدى وعشرين مسألة منها: معرفة الأموات بزيارة الأحياء وسلامهم، هل تتلاقى أرواح الموتى وتتزاور؟، هل الموت للروح والبدن أم للبدن فقط؟، هل تعود الروح إلى القبر وقت السؤال؟، هل تمتحن الأطفال في قبورهم؟، وغير ذلك الكثير من المسائل العميقة....

لابن القيم مكانة خاصة بين العلماء قديماً وحديثاً وذلك لغزارة علمه وللفتاته الطيبة والفريدة وبدائعه المفيدة ولقوله الحق وأخذه بشمول الإسلام ..

 

كلمات البحث : روح - الرّوح - الإمام - ابن - قيم - إبن - القيم - الجوزيه 

عنوان الكتاب
الروح
اسم المؤلف
ابن قيم الجوزية
دار النشر
دار المعرفة للنشر و التوزيع
الوزن
0.538
عدد الصفحات
359
نوع الغلاف
غلاف فني