عن الله والإنسان الشبكة العربية للأبحاث و النشر

عن الله والإنسان

دار النشر: الشبكة العربية للأبحاث و النشر
€15,00 1500
يستكشف هذا الكتاب موضع الذين في عالم اليوم وفي الحياة اليومية للأفراد ، ويسلط الضوء على دور الرؤية التوحيدية في عالم متعدّد الأديان واللغات والثقافات والأعراق كما يكشف عن طبيعة التجربة الدينية وأثرها رؤى العالم واستراتيجيات الحياة وسبل الخلاص المختلفة وإمكانية الحوار بين الأديان والعوائق التي تقف في طريقه . ويسعى الكتاب إلى التوفيق بين تعدّد الأديان ووحدة البشرية ، فلا يقع في فخ الالتزام بحقيقة واحدة ووحيدة ، بل يؤكد تعدّد الحقائق الإنسانية باعتباره شرطاً أساسياً للسلام والتضامن والتعاون بين البشر . والكتاب حوار يدور بين عالم الاجتماع زيجمونت باومان وعالم اللاهوت ستانسواف أوبيرك حول العلاقة بين الله والإنسان والعالم افتحديد طبيعة هذه العلاقة هو الذي يحدّد تصوّرات الإنسان عن الذات والمجتمع والكون ، ومن ثم يحدّد مصير الإنسان والعالم في هذه الأرض فإمّا أن يدفعها إلى مزيد من التضامن والتعاون بين البشر أو إلى مزيد من التناطح والاقتتال .   كلمات البحث : اللة - الانسان - والانسان - والأنسان - والإنسان - زيجمونت - باومان - الشبكة - العربية - للأبحاث - النشر 

يستكشف هذا الكتاب موضع الذين في عالم اليوم وفي الحياة اليومية للأفراد ، ويسلط الضوء على دور الرؤية التوحيدية في عالم متعدّد الأديان واللغات والثقافات والأعراق كما يكشف عن طبيعة التجربة الدينية وأثرها رؤى العالم واستراتيجيات الحياة وسبل الخلاص المختلفة وإمكانية الحوار بين الأديان والعوائق التي تقف في طريقه . ويسعى الكتاب إلى التوفيق بين تعدّد الأديان ووحدة البشرية ، فلا يقع في فخ الالتزام بحقيقة واحدة ووحيدة ، بل يؤكد تعدّد الحقائق الإنسانية باعتباره شرطاً أساسياً للسلام والتضامن والتعاون بين البشر . والكتاب حوار يدور بين عالم الاجتماع زيجمونت باومان وعالم اللاهوت ستانسواف أوبيرك حول العلاقة بين الله والإنسان والعالم افتحديد طبيعة هذه العلاقة هو الذي يحدّد تصوّرات الإنسان عن الذات والمجتمع والكون ، ومن ثم يحدّد مصير الإنسان والعالم في هذه الأرض فإمّا أن يدفعها إلى مزيد من التضامن والتعاون بين البشر أو إلى مزيد من التناطح والاقتتال .

 

كلمات البحث : اللة - الانسان - والانسان - والأنسان - والإنسان - زيجمونت - باومان - الشبكة - العربية - للأبحاث - النشر 

يستكشف هذا الكتاب موضع الذين في عالم اليوم وفي الحياة اليومية للأفراد ، ويسلط الضوء على دور الرؤية التوحيدية في عالم متعدّد الأديان واللغات والثقافات والأعراق كما يكشف عن طبيعة التجربة الدينية وأثرها رؤى العالم واستراتيجيات الحياة وسبل الخلاص المختلفة وإمكانية الحوار بين الأديان والعوائق التي تقف في طريقه . ويسعى الكتاب إلى التوفيق بين تعدّد الأديان ووحدة البشرية ، فلا يقع في فخ الالتزام بحقيقة واحدة ووحيدة ، بل يؤكد تعدّد الحقائق الإنسانية باعتباره شرطاً أساسياً للسلام والتضامن والتعاون بين البشر . والكتاب حوار يدور بين عالم الاجتماع زيجمونت باومان وعالم اللاهوت ستانسواف أوبيرك حول العلاقة بين الله والإنسان والعالم افتحديد طبيعة هذه العلاقة هو الذي يحدّد تصوّرات الإنسان عن الذات والمجتمع والكون ، ومن ثم يحدّد مصير الإنسان والعالم في هذه الأرض فإمّا أن يدفعها إلى مزيد من التضامن والتعاون بين البشر أو إلى مزيد من التناطح والاقتتال .

 

كلمات البحث : اللة - الانسان - والانسان - والأنسان - والإنسان - زيجمونت - باومان - الشبكة - العربية - للأبحاث - النشر 

عنوان الكتاب
عن الله والإنسان
اسم المؤلف
زيجمونت باومان
دار النشر
الشبكة العربية للأبحاث و النشر
الوزن
0.261
عدد الصفحات
144
نوع الغلاف
كرتون