أن تبقى كيان

أن تبقى

دار النشر: كيان
€13,00 1300
الميلاد حدثٌ حصلَ في ما مضى وسيرافقنا في حاضرنا ومستقبلنا...ويسير معنا أينما ذهبنا... هل من الممكن أن نتخلى عن جذورنا وماضينا؟! صراع يعيشه بطل هذه الرواية مع نفسه، فهل يختار وطنه الأم أم الوطن البديل؟! لِمَ حصل هذا الصراع؟ وما علاقة للماضي به؟ "منذ وضعت قدمي اليمنى في القارب الخشب المتراقص على الشاطئ في ليلية خريفيّة غاب قمرها، أصبحت حياتي تتابعا مرتجلا لحالات استثنائية. خضت المغامرة تلو الأخرى وعرّضت حياتي للخطر أكثر من مرّة. اقتربت من حدود الموت غرقا، جعلت نفسي طريد العدالة، وكدت أنحدر إلى عالم الجريمة. وجدتني مرارا أتمنّى لو عدت إلى حياتي الرتيبة الخالية من الإثارة. خفت أن أموت وحيدا وشريدا في ركن منسيّ.خفت أن أكون قد قايضت حياتي العاديّة باللاشيء!" أحداث مشوقة في رواية أن تبقى لخولة حمدي..تستحق القراءة لمرات عديدة دون ملل... كلمات البحث : ان - تبقى - خوله - حمدي - مكتبة - العرب - الألمانية
الميلاد حدثٌ حصلَ في ما مضى وسيرافقنا في حاضرنا ومستقبلنا...ويسير معنا أينما ذهبنا... هل من الممكن أن نتخلى عن جذورنا وماضينا؟! صراع يعيشه بطل هذه الرواية مع نفسه، فهل يختار وطنه الأم أم الوطن البديل؟! لِمَ حصل هذا الصراع؟ وما علاقة للماضي به؟
"منذ وضعت قدمي اليمنى في القارب الخشب المتراقص على الشاطئ في ليلية خريفيّة غاب قمرها، أصبحت حياتي تتابعا مرتجلا لحالات استثنائية. خضت المغامرة تلو الأخرى وعرّضت حياتي للخطر أكثر من مرّة. اقتربت من حدود الموت غرقا، جعلت نفسي طريد العدالة، وكدت أنحدر إلى عالم الجريمة. وجدتني مرارا أتمنّى لو عدت إلى حياتي الرتيبة الخالية من الإثارة. خفت أن أموت وحيدا وشريدا في ركن منسيّ.
خفت أن أكون قد قايضت حياتي العاديّة باللاشيء!"
أحداث مشوقة في رواية أن تبقى لخولة حمدي..تستحق القراءة لمرات عديدة دون ملل...




كلمات البحث : ان - تبقى - خوله - حمدي - مكتبة - العرب - الألمانية
الميلاد حدثٌ حصلَ في ما مضى وسيرافقنا في حاضرنا ومستقبلنا...ويسير معنا أينما ذهبنا... هل من الممكن أن نتخلى عن جذورنا وماضينا؟! صراع يعيشه بطل هذه الرواية مع نفسه، فهل يختار وطنه الأم أم الوطن البديل؟! لِمَ حصل هذا الصراع؟ وما علاقة للماضي به؟ "منذ وضعت قدمي اليمنى في القارب الخشب المتراقص على الشاطئ في ليلية خريفيّة غاب قمرها، أصبحت حياتي تتابعا مرتجلا لحالات استثنائية. خضت المغامرة تلو الأخرى وعرّضت حياتي للخطر أكثر من مرّة. اقتربت من حدود الموت غرقا، جعلت نفسي طريد العدالة، وكدت أنحدر إلى عالم الجريمة. وجدتني مرارا أتمنّى لو عدت إلى حياتي الرتيبة الخالية من الإثارة. خفت أن أموت وحيدا وشريدا في ركن منسيّ.
خفت أن أكون قد قايضت حياتي العاديّة باللاشيء!"
أحداث مشوقة في رواية أن تبقى لخولة حمدي..تستحق القراءة لمرات عديدة دون ملل...




كلمات البحث : ان - تبقى - خوله - حمدي - مكتبة - العرب - الألمانية
عنوان الكتاب
أن تبقى
اسم المؤلف
خولة حمدي
دار النشر
كيان
الوزن
0.39
عدد الصفحات
383
نوع الغلاف
كرتون